صفحة الرأي السورية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك : https://www.facebook.com/Alraai-news-978938612197673/
وزارة التنمية الإدارية.. سلام سفاف..        مقابلة الرئيس بشار الأسد مع قناة تي بي إس اليابانية        مقابلة الرئيس #الأسد مع تلفزيون RTP البرتغالي        مقابلة الرئيس الأسد مع وكالة أسوشتيد برس        مقابلة الرئيس الأسد مع قناة NBC الامريكية        تشكيل الحكومة السورية الجديدة        لقاء الرئيس الاسد مع محطة SBS        زيارة السيدة أسماء_الأسد‬ لدار الرحمة لرعاية اليتيمات        انتخابات مجلس الشعب 2016        الرئيس الأسد في مقابلة لوكالتي ريا نوفوستي وسبوتنيك الروسيتين        
نجمة وطن :بقلم:م. فواز بدور
انا المسلم الذي يصلي كل أحد..بقلم: سومر كمال الدين
فساد الثقافة أم ثقافة الفساد
الإصلاح الإداري – منهجيته – تطبيقاته أسباب مقاومة التغيير
أمةٌ لم تفهم ما قيلَ لها وما قيلَ وسيُقال ...
وفد من أعضاء مجلس مدينة دمشق يزور مشاريع مؤسسة الآغا ...
بطولة كرة القدم للسيدات في سوريا ...
المنتخب السوري للمصارعة في مقدونيا ...
الرأي السورية - 1-7-2012

وكالة رويترز والتي لاينافس مكتبها في الإردن بالتحريض والتلفيق إلا مكتبها في لبنان

والتي كانت منذ اليوم الأول للأحداث المطبخ الأكبر لصنع وخلق الأحداث والأكاذيب .. وليس أي أكاذيب .. أكاذيب من النوع الغرائزي الذي يعشقه ثوارنا ويهلوس به .. وكالة رويترز سافر مراسلها في مكتب لبنان عبر الزمن وحطّ طيفه الرحال في حمص وتحديداً في ذلك "المتجر" الأسطوري "متجر المسروقات الطائفية"! ..
طيفه المسافر عبر الزمن شاهد سيدة كانت "تفاصل" على شراء طاولة طعام مصنوعة من الخشب الفاخر وتقول للبائع -السارق- : "لماذا ترفع الأسعار إنها غنائم حرب وهي من حقنا"! ..
وألتقى طيفه بأحد اللصوص والذي سبحان الله كيف أنشرح له صدره وأخذ يخبره عن عمليات السرقة التي يقومون بها والأوامر التي أعطاهم إياها قائدهم !
طيف مراسل رويترز المسافر عبر الزمن الذي تجوّل بهذا المتجر الخرافي والمهتم كثيراً كما بدى بالشأن الإقتصادي للأحياء المؤيدة لم يجد من يخبره أن شارع الزهراء الرئيسي والذي يمثل العصب الأقتصادي الرئيسي لأبناء الحي أصبح شارعاً مهجوراً لايجرأ أحد على العبور فيه بسبب إستهدافه من قبل أحد القناصة والذي سقط فيه حتى الآن أكثر من ١٠ شهداء برصاص هذا القناص.
طيف هذا المراسل لم يأتي لنا بأي صورة أو فيديو يثبت شيئا مما تحدث عنه وأكتفى بشهادات لشخصيات نمطية كـ"أبو علي"و"أبو عمر" ولصوص ظرفاء يسرّون له بكل أسرارهم.

ولأن ثوارنا الأعزاء ليسوا بحاجة إلى المزيد من التحريض لهدر الدم والقتل والسحل وليسوا بحاجة إلى المزيد من الحشيش التحريضي عبر تقارير رويترز ولديهم من هذا الحشيش مايحتاجون لمئات السنين ليجترّوه كلّه وألاف السنين ليعودوا ويطرحوه من مكانه الطبيعي عوضاً عن طرحه من أفواههم كما يفعلون اليوم .. فإن هذا التقرير لايستهدف هذه المرة العقل القطيعي الغرائزي عند الثوار بقدر ما يستهدف السوريين المطلعيين على حقيقة الأحداث في حمص والذين يعلمون المعاناة الحقيقية لأهلها الذين تفتك بهم عصابات أبو جهل المعارضة منذ حوالي العام والنصف .
كان هدف هذا التقرير تشويه سمعة هذا الشعب الذي لحقه من الظلم والقتل مالحقه وضرب القضية الأخلاقية التي دفع من أجلهاالألاف من الشهداء الأبرياء وتبرير كل ماتعرض ومازال يتعرض له من إجرام ومجازر .. وإظهاره وكأنه مجموعة من اللصوص لاقضية ولا أخلاق عندهم.
ولأن هذا التقرير بصيغته "الرويترزية" لم يكن كافي لإحداث هذا الأثر فقد قام أحدهم بعد أن أسمى نفسه بـ"مواطن سوري" بإعادة صياغة هذا التقرير وقدمه بلسان شخص "مؤيد للنظام" ليضفي عليه مصداقية عالية .. وقد قام بإعادة الصياغة هذه بطريقة أقذر من الأولى بعد أن زاد عليها الكثير من المعطيات التحريضية والتي تدل على الإحتضان والتقبل الإجتماعي لهذه السرقات و"تحليلها" من قبل المجتمع .. وقد تكفل أحد المواقع "الموضوعية" بنشر هذه الصياغة الجديدة والتي كانت المرة الأولى التي ينشر فيها مادة لمؤيد يخاطب فيها الرئيس بـ "سيادة الرئيس الرمز" !
ولأن شعبنا شعب يتمتع بطيبة قلب وبأخلاق لايتمتع بها ثوار الغفلة ولأنهم سمعوا ببعض حوادث السرقة من قبل ويعلمون بوجود هكذا أفعال ولأنهم لايرضون أنّ يكونوا شياطين خُرس ساكتين عن الحق كغيرهم من "ثوار الغفلة" الذين يقلبون الحق باطل والباطل حق ولايعترفون ولايتحدثون عن أي جريمة مهما كانت فاقعة الوضوح ويختلقوا لها سيناريوهات شيطانية تجعل من القاتل ضحية ومن الضحية قاتل. ولأنهم لا يعلمون أنّ من أختلقها يتربص بهم و ينتظرهم لينشروها ليقول "شهد شاهد من أهله" فقد سارع المؤيدون إلى تبنّي الموضوع وإعادة نشره بكل مافيه من كذب ومبالغة وتهويل وتلفيق وتحريض وتشويه.

إذا ماهي الحقيقة ؟ هل هذا المتجر حقيقي ؟وهل يوجد هكذا سرقات ؟ من يقوم بها ؟ وهل هي سرقات على أسس طائفية ؟ وهل لها غطاء شعبي ؟ أو أمني ؟

الحقيقة أنه كما في كل مجتمع هناك مجموعة من الحثالة عديمة الأخلاق لا تمثل إلا نفسها تجد في زمن الفوضى الزمن الأمثل لها لتعيث فيه فسادها فكذلك أيضاً أحياء حمص المؤيدة ليست إستثناء وقد نشطت فيها بعض هذه الحثالات والعصابات .
هذه العصابات مثلما هي عصابات عديمة الأخلاق فهي عصابات جبانة لا تجرأ على الدخول إلى الأحياء التي تسيطر عليها عصابات أبو جهل فلذلك أن معظم سرقاتها تكون من أحيائها ذاتها ومن المنازل التي غادرها أصحابها هربا من القصف والخطف والقتل والقنص الذي يتعرضون له على يد عصابات أبو جهل .
والجزء اليسير من هذه السرقات يكون من "المناطق الحدودية" لأنها كما قلت سابقا عصابات جبانة ولاتجرأ على المخاطرة كثيرا.
هذا العصابات الشاذة أول من تحدث عنها كانوا أبناء تلك الأحياء الذين كما قلت سابقا لديهم أخلاق لا يملكها غيرهم من ثوار الغفلة فلا يتسترون على الأخطاء ويقولون مالهم ومايمكن له أن يكون عليهم فتحدثوا عن هذه العصابات وأدانوها ودعوا إلى لجمها ومحاسبتها لأنهم يدركون مايمكن أن تسببه هذه الأفعال الشاذة من تشويه للسمعة وإساءة للقضية الأخلاقية التي ذهب ضحيتها ألاف الشهداء الأبرياء والذي من أجل هذه الغاية كان تقرير رويترز.
ولأن القانون لايُطبق في حمص كما يتم تطبيقه في أحيائها المؤيدة (لأنها الأحياء الوحيدة التي تدخلها القوى الأمنية من دون أن يسقط منها شهداء إلا اللهم مايصادف وجوده سقوط قذيفة هاون أو رصاصة قناص من خارج الحي) فإن عدد كبير من هؤلاء الشذاذ تم إلقاء القبض عليهم وليس أخرهم من تم القبض عليهم منذ يومين في حي المهاجرين وليس كما تكلم التقرير عن تواطئ أمني مع هؤلاء وكل من في حمص يعلم أن من كان يريد أن يقوم بترحيل أو نقل أثاث منزله يواجه الكثير من الصعوبات والكثير من المساءلات والتحقيقات من قبل عناصر الأمن والجيش عن ملكية هذا الأثاث ووجهته.
أما عن الموقف الشعبي من هذه العصابات فيكفي أن نقول أن مجتمعاً رفض القيام بواجب التعزية لعائلة فقدت إثنان من أفرادها بوحشية يندى لها الجبين .. لأن بعضاً من أفرادها قاموا بعمل أنتقامي بعد تلك الجريمة (بالمناسبة جميعهم في السجن الآن).
فإن هؤلاء الشذاذ الحثالة لن يلاقوا من هكذا مجتمع سوى مشاعر الأحتقار والنبذ والتبليغ عنهم للسلطات الأمنية وليس التسوق في "متاجرهم" الخرافية التي ليس لها وجود إلا في خيال طيف مراسل رويترز.

علي عبد العزيز

http://www.homsnow.com/2012-01-02-03-18-41/1112-now-homs-837vkdds.html

Facebook طباعة أرسل لصديق
: الاسم
: البريد الإلكتروني
: التعليق
27-1-2013 محمد علي الصابوني ()
اذا كان هذا المعلق المحترم يتهم المعارضه ..والمعارضه تتهم الدوله .. فمن يتهم من .. نحن نقول لكلا الطرفين بانحياد .. لماذا الحكومة لم تتمكن منذ سنتين على بسط الامن الى الوطن .. واذا لم تكن كذلك فعليها تسليم البلاد والعباد للثوار ليبدأو عالبدري في الاعداد لسوريا المستقبل .. نعم سوريا لن تعود سوريا قبل الخطيب... ولكنها ستكون سوريا الحديثه ..سوريا المستقبل... بايدي ابناؤها وعلى الحكومه والدوله والرئيس ان يقدموا التنازلات ... للصف الثاني بالنهوض بالبلاد والعباد ... وهذا يتطلب جرأة من الرئيس ...والصف الثاني ..لان يحافظوا على سوريا العظيمة... فهل نسمع قريبا (تنحي الرئيس لنائبــه مثلا... ويكون تاريخيا ...ام ان القتل سيستمر ..من اجل الجلوس على الكرسي...)....
الانتخابات وما نريد ..؟؟
سورية «بكرى»
المواطنة حقوق.. ومسؤوليات وواجبات
فساد الحكومة من فساد المواطن ... بقلم : فادي رجب