صفحة الرأي السورية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك : https://www.facebook.com/Alraai-news-978938612197673/
وزارة التنمية الإدارية.. سلام سفاف..        مقابلة الرئيس بشار الأسد مع قناة تي بي إس اليابانية        مقابلة الرئيس #الأسد مع تلفزيون RTP البرتغالي        مقابلة الرئيس الأسد مع وكالة أسوشتيد برس        مقابلة الرئيس الأسد مع قناة NBC الامريكية        تشكيل الحكومة السورية الجديدة        لقاء الرئيس الاسد مع محطة SBS        زيارة السيدة أسماء_الأسد‬ لدار الرحمة لرعاية اليتيمات        انتخابات مجلس الشعب 2016        الرئيس الأسد في مقابلة لوكالتي ريا نوفوستي وسبوتنيك الروسيتين        
نجمة وطن :بقلم:م. فواز بدور
انا المسلم الذي يصلي كل أحد..بقلم: سومر كمال الدين
فساد الثقافة أم ثقافة الفساد
الإصلاح الإداري – منهجيته – تطبيقاته أسباب مقاومة التغيير
أمةٌ لم تفهم ما قيلَ لها وما قيلَ وسيُقال ...
وفد من أعضاء مجلس مدينة دمشق يزور مشاريع مؤسسة الآغا ...
بطولة كرة القدم للسيدات في سوريا ...
المنتخب السوري للمصارعة في مقدونيا ...
الرأي السورية-دبي-31-5-2011

أكدت مجموعة كبيرة من أبرز ماركات تصنيع السيارات العالمية مشاركتها في نسخة هذا العام من معرض دبي الدولي للسيارات، أضخم معرض دولي للسيارات في الشرق الأوسط، والذي يجمع كبار مصنعي السيارات ومورديها في العالم. وتضمّ هذه الأسماء والماركات كبار مصنعي السيارات الكلاسيكية والسيارات الفخمة وذات المواصفات الخاصة والسيارات العصرية للمشاهير، مثل دونالد ترامب والأمير ويليام، وغيرها من كبرى الأسماء ذائعة الصيت في عالم السيارات.

يقام المعرض خلال بين 10 و14 نوفمبر 2011 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، ومن المقرر أن يكشف عن أحدث طرز السيارات، كما سيمثل ملتقى تجارياً لكبرى الصفقات بالمنطقة، التي تشتهر بعشقها لكل ما هو حديث في عالم السيارات.

تؤكد الإحصاءات أن بداية عام 2011 قد شهدت زيادة كبيرة في مبيعات السيارات من جميع الفئات، إذ أعلن كثير من صانعي السيارات تحقيق إيرادات استثنائية، إذ أعلنت جنرال موتورز عن زيادة مبيعاتها لمنطقة الشرق الأوسط بواقع 21 بالمائة خلال شهر فبراير 2011، مقارنةً بالشهر نفسه من العام الماضي، في حين أعلنت فورد زيادة بنسبة 51 بالمائة في مبيعات الربع الأول مقارنةً بعام 2010.

وفي الدورة الحادية عشرة، يؤكد معرض دبي الدولي للسيارات كونه المنصة المثلى لقطاع السيارات بأكمله، بدءاً من السيارات العائلية إلى مركبات الدفع الرباعي، والدراجات النارية، فضلاً عن العديد من أشهر الماركات العالمية في عالم الإطارات وكماليات السيارات.

وباعتبارها إحدى أهم أسواق السيارات عالمياً، تمثل منطقة الشرق الأوسط مركز جذب لكبار مصنعي السيارات الذين ذاع صيت ماركاتهم لما تنفرد به من أناقة وسرعة وفخامة وأداء، فضلاً عن التنامي السريع لقطاع السيارات الفخمة بالمنطقة. فقد أعلن مركز الخليج العربي الميكانيكي، الوكيل الحصري لسيارات رولز-رويس في دبي والشارقة والإمارات الشمالية، على سبيل المثال، عن تحقيق نمو بنسبة 178 بالمائة في مبيعات الربع الأول من عام 2011 مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي، كما أعلنت حديثاً شركة بوغاتي أن مبيعاتها في الشرق الأوسط تمثل نحو 30 بالمائة من مبيعاتها حول العالم.

الجدير بالذكر أن معرض دبي الدولي للسيارات لا يعد فحسب منصة عرض وملتقى عشاق السيارات، وإنما الملتقى التجاري الأمثل لموزعي السيارات ووكالائها، الذين يعملون بالمنطقة أو يبحثون عن توسيع أعمالهم لتشملها.

من العلامات المشاركة في المعرض وأستون مارتن، وإنفينيتي، وأودي، وبنتلي، وبورش، وبوغاتي، وتويوتا، وجنرال موتورز، وجيب، ودودج، ورولز-رويس، وشيفروليه، وفورد، وفولفو، وفولكس فاجن، وفيراري، وكاديلاك، وكرايسلر، وكوينيغسيغ، وكيا، ولمبورغيني، وليكسس، ومازاراتي، ومرسيدس-بنز، وميتسوبيشي، ونيسان، وهوندا، وهيونداي، وغيرها الكثير. ومن بين الشركات التي تشارك للمرة الأولى في المعرض إنفيدر تكنولوجيز، ولوتوس، وإم جي، وماكلارين، وسبايكر.

وأشار هلال سعيد المري، الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة للمعرض، إلى أن منطقة الشرق الأوسط لطالما استقطبت نسبة كبيرة من أبرز ماركات ومصنعي السيارات الحديثة في العالم، وقال: "يعد معرض دبي الدولي للسيارات الحدث الأمثل لهذه الماركات والشركات في ظل الاحتمالات الكبيرة لتحقيق النمو الداخلي والتوسع الدولي."

 واعتبر المري أن زيادة مبيعات سيارات العلامات الفخمة دليل واضح على ازدهار سوق المنطقة، كما قال إنها تعزز الثقة الاقتصادية بالشرق الأوسط، مؤكّداً أن المعرض لا يعتبر فقط محفزاً كبيراً لصناعة السيارات في المنطقة، وإنما يمثل "مقياساً لبقية دول العالم لتحديد مدى إقبال عملاء منطقة الشرق الأوسط على السيارات والأكثر أهمية استعدادهم لشرائها".

وكانت مرسيدس بنز قد أعلنت أن مبيعاتها في الشرق الأوسط في أوائل عام 2011 قد زادت بنسبة 14 بالمائة عن العام الماضي، كما أكدت بنتلي أن مبيعاتها بالمنطقة تمثل نحو 10 بالمائة من مبيعاتها حول العالم، ما يؤكد أن معرض دبي الدولي للسيارات سيجذب العملاء والشركات الباحثة عن الاستثمار في كبرى العلامات وأفخمها.

وحول ذلك، قال جورج دانكان، المدير العام لبنتلي الإمارات التابعة لمجموعة الحبتور، وكيل بنتلي في الإمارات، إن منطقة الشرق الأوسط تنفرد بكونها مركز السيارات الفخمة، وثمة مؤشرات قوية على تنامي هذا الاتجاه، وأضاف: "تحرص شركات بنتلي وبوغاتي وماكلارين على تجسيد النماذج الكلاسيكية للسيارات الفخمة، ولا شك أن سائقي تلك السيارات ومالكيها في الشرق الأوسط يتوقعون الأفضل والأفخم دائماً. ويعتبر معرض دبي الدولي للسيارات الأحدث الأفضل لعرض هذه السيارات ولعملائنا المحتملين أيضاً لتجربتها. وبالنسبة لنا، يمثل المعرض أحد الأحداث الأساسية في برنامج فعاليات العام".

وعلى هامش معرض دبي الدولي للسيارات، يخصص قسم للسيارات المعدّلة تشترك فيه نخبة من أشهر العلامات التجارية العالمية، مثل باربس، وهامان، وفاب ديزاين، وغامبالا، وديب-آت، بالإضافة إلى معرض لكبار مُصنعي الدراجات النارية في العالم، لعرض أحدث موديلات الدراجات البخارية المتاحة في الشرق الأوسط. كما سيوفّر قسم الكماليات وقطع الغيار منطقة كاملة لخدمات ما بعد البيع. وبالتوازي مع المعرض، تقام فعالية أسلوب الحياة الراقي، حيث سيتم عرض تشكيلات فخمة وحصرية من أفخم الساعات، والأزياء، والأدوات التقنية كتكملة لعرض السيارات الفخمة.

وتشارك كونتننتال، إحدى أشهر وأعرق ماركات تصنيع إطارات السيارات، في معرض دبي الدولي للسيارات كأول راعي رسمي للإطارات. تفخر كونتننتال بخبرتها العريقة التي تمتد إلى أكثر من 130 عاماً في صناعة الإطارات، وبمبيعات تجاوزت 37 مليار دولار طبقاً للتقرير السنوي للشركة لعام 2010، بما يجعل الشركة إحدى أكثر الماركات الناجحة في هذه الصناعة.

يقام معرض دبي الدولي للسيارات خلال الفترة من 10 إلى 14 نوفمبر 2011 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. ويفتح المعرض أبوابه من الساعة 5 إلى 10 مساءً يوم الخميس 10 نوفمبر، ومن الساعة 3 إلى 10 مساءً يوم الجمعة 11 نوفمبر، ومن الساعة 11 صباحاً إلى 10 مساءً أيام 12 و13 و14 من نوفمبر. سعر تذكرة الدخول 50 درهم.

للمزيد من المعلومات، يرجى التفضل بزيارة الموقع الإلكتروني: www.dubaimotorshow.com.

Facebook طباعة أرسل لصديق
: الاسم
: البريد الإلكتروني
: التعليق
الانتخابات وما نريد ..؟؟
سورية «بكرى»
المواطنة حقوق.. ومسؤوليات وواجبات
فساد الحكومة من فساد المواطن ... بقلم : فادي رجب